فن العيش

بنات المغرب 10 صفات تجعلهن أفضل النساء العربيات

بنات المغرب مهما حاولت نتائج محركات البحث على الانترنت و المنتديات و مقاطع الفيديو تشويه صورتهن الحقيقية و التي كلها كفاح و تميز وتفرد سواء على مستوى التكوين الشخصي والعلمي والحياتي،لأنهن متميزات وحصيلة  مزيج بين الحضارة الامازيغية و الشرق و الانفتاح على القيم الايجابية الوافدة من أوروبا.

بنات المغرب حققن تحصيلهن العلمي الجامعي و انخرطن في التمدرس منذ بدايات الخمسينيات على خلاف الكثير من البلدان العربية و الافريقية التي لازالت تقيد تمدرس المرأة ناهيك عن ولوجها سوق الشغل،ويكفي أن نذكر أن أول طيارة عربية مغربية و أول قائد قطار مغربية و أوائل المهندسات في تخصصات مهمة،ولو قسنا الأمر بالرياضة فالعداءات المغربيات اقتحمن الاولمبياد وحققن ميداليات ذهبية وحطمن أرقاما  قياسية.

إنهن سليلات حضارة عريقة أمازيغية تمازجت مع الوافد الاسلامي و خلقت لنا إمرأة مغربية مميزة بنضالها و أصلها و تراكم تجاربها فالحياة بعيدا عن الصورة النمطية التي يسوق لها التفسخ الاعلامي مستغلا مايمكن أن تتعرض له غي انثى في اي مكان بالعالم من اغراءات و هجمة شرسة لرأس المال العفن.

ولعل حضورها الاجتماعي يجعلها أنثى شريكة للرجل في انشغالاته اليومية و جزء من تدبير الحياة اليومية وهي الصورة التي لايخلو منها أي بيت مغربي، فلطالما كانت السند الحقيقي للاسرة و المخطط الفاعل مع زوجها،ومؤخرا انتشر بشكل لافت إصرار العديد من الجنسيات العربية و الاجنبية على البحث عن بنات مغربيات للزواج لهذا أصبحن محط اعجاب وثقة في قدرتهن على المشاركة في بناء اسر أو إدارة مشاريع اقتصادية عندما يتعلق الامر بالقيادة والتسيير الجيدان.

جمال الروح و الجسد وعنفوان الرغبة في الحياة الكريمة

سر جمال المغربيات

العلم و الثقافة طريقان لمجدها الخاص

ثقافة وعلم المغربيات

بنات المغرب التضحية و التشمير عن الساعد لمواجهة الحياة

فرص عمل المغربيات

بيتوتية و تطمح إلى تكوين أسرة سعيدة

تكوين أسرة مغربية

طباخة ماهرة وتعرف طريقها إلى قلب الرجل

سر الطباخة الماهرة

بنت أمازيغية وعربية مسلمة  قروية أصيلة

بنت قرية اصيلة

بنت مدينة نشطة و منخرطة في متاعب اليومي الصعب

يا بنت المدينة

متشبتة بالعادات والتقاليد المغربية ومنفتحة على المعاصرة

عادات و تقاليد مغربية

اقتحمت غمار المهن الصعبة كالشرطة والجيش

كيف اصبح شرطية مغربية؟

رحالة تجوب العالم طلبا للعلم و الأرقام القياسية

أول رحالة مغربية

 

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق